محلل سياسي: كثير من الناخبين الأميركيين لديهم شعور سلبي ولا يجدون في كلا المرشحين من يلبي طموحاتهم | التلفزيون العربي
06/11/2016

محلل سياسي: كثير من الناخبين الأميركيين لديهم شعور سلبي ولا يجدون في كلا المرشحين من يلبي طموحاتهم

#كشك الصحافة#الولايات المتحدة#كلينتون#ترامب

 قال الكاتب والمحلل السياسي رياض طبارة إن هناك عدداً كبيراً من الناخبين الأميركيين لا يجدون في أي من كلينتون أو ترامب المرشح القادر على تحقيق طموحاتهم في رئاسة الولايات المتحدة، وهناك شعور سلبي اتجاه المرشحين.

ورأى طبارة أن ترامب هو من سيساهم في نجاح كلينتون بالرئاسة بسبب ضعفه وخطابه، ومن سينتخب ترامب هم السكان الأميركيين البيض، فيما ستكون أصوات السود واللاتينيين لهيلاري كلينتون، وستؤثر في مجرى الانتخابات ولا سيما في فلوريدا.

وتحدث طبارة عن استطلاعات الرأي، وقال بأنه لا يمكن الاعتماد الكلي عليها، وإن المفاجآت متوقعة، ولكن هناك نماذج ودراسات تُعتمد في الولايات المتحدة، وكلها تعطي لكلينتون إمكانية النجاح في هذه الانتخابات.

وأشار طبارة إلى الدور الذي يلعبه أوباما وزوجته في توجيه الناخبين الأميركيين، ولا سيما أصحاب الأصول الإفريقية لانتخاب كلينتون، فيما يحاول الأميركي الأبيض أن يعود بالولايات المتحدة لسابق عهدها، واستعادة دورها الفاعل الذي خسرته في العالم في عهد أوباما.

وبحسب طبارة فإن ترامب ركز على هذه الجزئية، وبنى حملته الانتخابية عليها، وشن هجمات على اللاتينيين، ووعد بتقوية ذي البشرة البيضاء للعب على غرائز الأميركيين، ولم يستبعد طبارة نجاح ترامب في حال استطاع حشد 70% من أصوات البيض لجانبه.

وقال طبارة إن ما صدر عن الأف بي أي من تسريبات تطال كلينتون يندرج في سياق الخطأ الفردي من مدير مكتب التّحقيقات جايمس كومي وهو محسوب على الجمهوريين وتسبب هذا الخطأ في أذية المرشحة كلينتون.

وأضاف طبارة أن شلل الكونغرس وشلل الإدارة الأميركية ليسا جديدين وشهدت الولايات المتحدة العديد من الاختلافات في تاريخها ساهمت في شلل مؤسساتي.

وأكد طبارة أنه في الوقت الحاضر لا يتأثر الناخب الأميركي بما يجري من أمور تفصيلية حول العالم كمعركة الموصل مثلاً، أو ما يجري في سوريا.

الأكثر قراءة

القائمة البريدية