مجلس الدولة يؤجل النظر في دعوى اتحاد طلاب مصر إلى 13 يناير | التلفزيون العربي
07/01/2016

مجلس الدولة يؤجل النظر في دعوى اتحاد طلاب مصر إلى 13 يناير

#بتوقيت مصر#طلاب#الحكومة المصرية

تستمر أزمة اتحاد طلاب مصر في التفاقم باتخاذ قسم الفتوى والتشريع بمجلس الدولة أمس قرارًا بتأجيل النظر في دعوى شرعية انتخابات اتحاد طلاب مصر إلى 13 يناير/ كانون الثاني الجاري.

يأتي ذلك بعدما قامت وزارة التعليم العالي بمخاطبة مجلس الدولة لإبداء الرأي القانوني في قرارها بإلغاء انتخابات الاتحاد نظرًا لادعائها بوقوع مخالفات إجرائية في انتخابات اتحاد الطلاب بجامعة الزقازيق، وهو القرار الذي أثار موجة واسعة من الغضب بين الحركات الطلابية.

وتعليقًا على قرار مجلس الدولة، قال محمود شلبي، الأمين العام لحركة طلاب مصر القوية، إنه لم يجد أي جديد على المستوى الرسمي، وإن كل ما ورد في القنوات الإعلامية هو اتخاذ مجلس الدولة قرارًا بتأجيل النظر في دعوى شرعية اتحاد طلاب مصر.

وأضاف أن الحركات الطلابية أوضحت مرارًا وتكرارًا أن إجراءات الانتخابات بالكامل كانت سليمة من الناحيتين الإجرائية والقانونية.

وعند سؤاله عن أي لقاءات بين الوزارة والطلاب، قال شلبي إن وزير التعليم العالي عقد اجتماعًا يوم الأحد الماضي مع ممثلي اتحادات الجامعات، ولكن ""الاجتماع كان أشبه بندوة من طرف واحد، حيث رفض الوزير، بلهجة استعلائية، أن يجلس ممثلٌ عن الطلبة بجانبه، الأمر الذي يؤكد سيادة النظرة الأبوية وأسلوب الوصاية من قبل الحكومة في تعاملها مع الطلاب"".

وواصل شلبي: ""نشعر أن الوزارة تحاول المراوغة والالتفاف على إرادة الطلاب، لأنها عندما اتخذت قرارًا بإعادة الانتخابات، لم تحدد حتى موعدًا للإعادة"".

وأنهى منسق طلاب مصر القوية حديثه بالتأكيد على أن هناك تخوفات من اتحاد الطلاب، لأن الطلاب الذين فازوا مستقلون ولا يخضعون لسيطرة الدولة والوزارة، بعدما فشل فصيل ""صوت طلاب مصر"" الذي كانت الوزارة تدعمه فشل فشلًا ذريعًا على كل المستويات الانتخابية.

كانت وزراة التعليم العالي قد خاطبت مجلس الدولة لإبداء الرأي القانوني في قرارها بإلغاء انتخابات الاتحاد نظرًا لما رأته مخالفات إجرائية حدثت في انتخابات اتحاد الطلاب بجامعة الزقازيق، القرار الذي أثار موجة واسعة من الغضب بين الحركات الطلابية.

الأكثر قراءة

القائمة البريدية