كيف يرى الساسة البريطانيون دعوة ماي للانتخابات المبكرة؟ | التلفزيون العربي
19/04/2017

كيف يرى الساسة البريطانيون دعوة ماي للانتخابات المبكرة؟

"

دعت رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي، إلى إجراء انتخابات مبكرة في الثامن من يونيو المقبل، معتبرة أنها الوسيلة الوحيدة لضمان الاستقرار السياسي في السنوات المقبلة.

فيما اعتبرت نيكولا ستيرجن، رئيسة وزراء اسكتلندا، أن ماي تحاول إجبار بريطانيا على خوض عملية صعبة للخروج من الاتحاد الأوروبي، على حد وصفها.

واعتبرت ماي أن الانتخابات المقبلة تحد للمعارضة، التي وصفت ما يقومون به باللعبة السياسية، والتي إن استمرت بحسب ماي فإنها ستوصل المفاوضات إلى أصعب مراحلها.

وكانت ماي قد أكدت مرارا أن مصلحة المملكة لا تحتاج انتخابات مبكرة، وأنها ستعقد في موعدها عام 2020، إلا أنها رأت في المصلحة الحالية للبلاد ضرورة توفير قيادة مستقرة لمفاوضات بريكزت، وفرصة بحسب مراقبين لكسب نفوذ أقوى في البرلمان ووضع حد للأحزاب المعارضة لها.

فيما رحب زعيم حزب العمال البريطاني المعارض، جيرمي كوربيون، بالفرصة التي أتيحت للمعارضة، من أجل الوقوف ضد هذه الحكومة، وجدول أعمالها الاقتصادي الفاشل، على حد قوله.

فيما قالت رئيسة وزراء اسكتلندا، إن خطاب رئيسة الوزراء أمس يتعلق بمصالح ضيقة لحزبها، وليس بمصلحة البلاد بشكل عام، وأنها ترى فرصة في الفوضى التي تعم حزب العمال لسحق معارضيها، والتخلص من المختلفين معها.

يرى الخبير في الشؤون البريطانية، مراد قرشي، أن ماي لا تشعر أن لديها يد قوية بأنها تمثل البلاد في مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي، وهو ما دفعها لإعلان الانتخابات المبكرة.

ويتفق قرشي مع ما قالته رئيسة وزراء اسكتلندا تعليقا على الخبر، مضيفا أن قرار الخروج من الاتحاد الأوروبي كان هاجسا خاصا لحزب المحافظين.

يذكر أن استطلاعات الرأي تشير إلى تقدم حزب المحافظين بفارق كبير عن الحزب الذي يليه، وهو حزب العمال المعارض.


"

الأكثر قراءة

القائمة البريدية