"كنت هناك" يروي شهادات وخفايا عن اقتحام بيت لحم وحصار كنيسة المهد 2002 | التلفزيون العربي

"كنت هناك" يروي شهادات وخفايا عن اقتحام بيت لحم وحصار كنيسة المهد 2002

14/04/2017
يروي برنامج "كنت هناك" شهادات وخفايا عن اقتحام الجيش الإسرائيلي لمدينة بيت لحم وحصار كنيسة المهد التي تحصَّن فيها المقاومون الفلسطينيون بعد توغل قوات الاحتلال الإسرائيلي داخل مدينة بيت لحم فيما أطلق عليه الإسرائيليون عملية "الدرع الواقي" للقضاء على الانتفاضة الفلسطينية الثانية.

"

يروي برنامج ""كنت هناك"" شهادات وخفايا عن اقتحام الجيش الإسرائيلي لمدينة بيت لحم وحصار كنيسة المهد التي تحصَّن فيها المقاومون الفلسطينيون بعد توغل قوات الاحتلال الإسرائيلي داخل مدينة بيت لحم فيما أطلق عليه الإسرائيليون عملية ""الدرع الواقي"" للقضاء على الانتفاضة الفلسطينية الثانية.

يتحدث الشهود عن القوة الإسرائيلية الكبيرة التي اقتحمت، وعن أيام الحصار داخل كنيسة المهد، وعن تجلي الُّلحمة الوطنية بين المسلم والمسيحي بالصلاة على الشهيد داخل الكنيسة، وبأداء المسلمين المحاصرين لشعائرهم داخل الكنيسة.

اقتحم الجيش الإسرائيلي بيت لحم في 2 – 4 – 2002، ودارت اشتباكات عنيفة بين المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال، استخدم الإسرائيلون في الاقتحام 3 ألاف جندي و 200 دبابة و30 طائرة مقاتلة، بينما كان عدد المقاومين الفلسطينيين 300 شخص، مسلحين ببنادق كلاشينكوف وبنادق إم 16، واضطر 237 فرداً من المقاومة الفلسطينية التحصن في كنيسة المهد.

فرض الاحتلال الإسرائيلي حصاراً شاملاً على الكنيسة استمر 39 يوماً، وقطع إمدادات الماء والكهرباء، ومنع دخول المواد الطبية والأغذية للمحاصرين.

استشهد خلال الاقتحام والحصار 9 فلسطينيين ودمرت غرف من الكنيسة، وهُشِّم تمثال السيدة العذراء، وبعد مفاوضات مع الاحتلال الإسرائيلي من قبل منظمات دولية والاتحاد الأوروبي والسلطة الفلسطينية؛ تم إبعاد 39 مقاوماً خارج أراضي الضفة الغربية إلى قطاع غزة وبعض الدول الأوروبية.

لمشاهدة كافة الشهادات الرجاء الضغط هنا

"

الأكثر قراءة

القائمة البريدية