تعرف على عادات وتقاليد "العرس الفلسطيني" في فلسطين | التلفزيون العربي
09/10/2016

تعرف على عادات وتقاليد "العرس الفلسطيني" في فلسطين

#فلسطين#معزوم في فلسطين#الأعراس الفلسطينية#العادات والتقاليد#الداخل الفلسطيني

في هذه الحلقة من برنامج ""معزوم في فلسطين"" يعرفنا مصطفى القبلاوي على العادات والتقاليد التي تصحب الأعراس في الداخل الفلسطيني المحتل، والولائم التي يقيمها الفلسطينيون لضيوفهم في هذه الأعراس، من خلال حضور حفل زفاف في قرية ""ياصيد"" في قضاء نابلس.

وليمة العرس من الأشياء الأساسية في الأعراس الفلسطينية، ويجب أن يكون الطعام كافياً لكل المعازيم الذين يحضرون العرس مهما كان عددهم، والوليمة عادة ما تكون مكونة من الأرز واللبن واللحمة القطع والمفرومة.

ويعرفنا القبلاوي مع طباخ العرس رشاد محمود ذياب على طريقة تحضير وليمة العرس، والمكونات التي يستخدمها في الطبخ، والبهارات الفلسطينية التي يضعها، وتعطي طعماً لذيذا للطعام.

كاميرا ""التلفزيون العربي"" رصدت الدبكات والأهازيج والأغاني الشعبية الفلسطينية التي يرددها الفلسطينيون في العرس فرحاً بعريسهم، والعادات الاجتماعية التي ترافق هذه الأهازيج. وينظم هذه الأشعار والأهازيج شعراء القرية ويلحنونها ويقومون بأدائها بصوت شجي مع الطبل والزمر والناي.

تترافق هذه الأهازيج والدبكات مع ارتداء اللباس التراثي الفلسطيني للرجال والنساء في محاولة للتأكيد على أصالة هذه العادات، والحفاظ على هذا الموروث من الاندثار، مما يؤكد على تمسك الفلسطيني بأرضه وصموده في وجه المحاولات الإسرائيلية التي تسعى إلى محو كل ما هو عربي وفلسطيني في فلسطين ضمن سياسة ممنهجة.

يبدأ يوم العرس بـ ""حمام العرس"" حيث يذهب العريس صباحاً إلى الحمام عند أحد أصدقائه المقربين، ويبقى أقاربه وأصدقاؤه في الخارج ينشدون الأشعار والأهازيج في تقليد متبع منذ القدم في أغلب بلاد الشام، ويشارك كل أهالي القرية في العرس بوصفه نوعاً من الواجب الذي لا بد منه أن تفرح لفرح ابن قريتك.

بعد الحمام يذهب المعازيم إلى وليمة الغداء التي يعدها أهل العريس لضيوفهم، وبعدها يرتاحون قليلاً مع بعض الأغاني والأهازيج في البيت إلى أن يحل المساء ويذهبون ليأتوا بالعروس من بيت أهلها.

ومع والد العريس تحدث القبلاوي عن الفروقات بين أعراس زمان والأعراس في الوقت الحالي، وكيف كانت الأعراس لا تكلف كما أصبحت تكلف اليوم، ويتحدث بعض أقرباء العريس عن الطقوس التي تصاحب خطبة العروس قبل الاتفاق والبدء بالعرس، أساس هذه العادات استمرار الفرح والتكافل الاجتماعي بين أبناء القرية الواحدة.

الأكثر قراءة

القائمة البريدية