تحسبا لهجوم قوات عراقية.. البشمركة تنشر عشرات الآلاف من المقاتلين في كركوك | التلفزيون العربي

تحسبا لهجوم قوات عراقية.. البشمركة تنشر عشرات الآلاف من المقاتلين في كركوك

13/10/2017
ذكر تلفزيون رووداو الكردي نقلا عن نائب رئيس إقليم كردستان العراق كوسرت رسول أنه يجري نشر عشرات الآلاف من مقاتلي البشمركة في منطقة كركوك للتصدي "لتهديدات" محتملة من القوات العراقية.

ذكر تلفزيون رووداو الكردي نقلا عن نائب رئيس إقليم كردستان العراق كوسرت رسول أنه يجري نشر عشرات الآلاف من مقاتلي البشمركة في منطقة كركوك للتصدي "لتهديدات" محتملة من القوات العراقية.

وقال رسول "عشرات الآلاف من مقاتلي البشمركة وقوات الأمن متمركزون بالفعل في كركوك وحولها".

وأضاف "تم نشر ما لا يقل عن ستة آلاف آخرين من أفراد البشمركة منذ مساء الخميس للتصدي لتهديد القوات العراقية".

وقالت حكومة إقليم كردستان العراق يوم الأربعاء إن قوات الحكومة العراقية وفصائل عراقية دربتها إيران تستعد "لهجوم كبير" على القوات الكردية في منطقة كركوك وقرب الموصل بشمال العراق.

لكن متحدثا باسم الجيش العراقي نفى التخطيط لأي هجوم على القوات الكردية وقال إن قوات الحكومة تعد بدلا من ذلك لطرد مقاتلي "تنظيم الدولة" من منطقة حدودية مع سوريا في غرب العراق.

وعلى الصعيد السياسي قال متحدث باسم الحكومة العراقية يوم الخميس إن الحكومة العراقية لها مجموعة من الشروط التي يتعين على حكومة إقليم كردستان العراق أن تلبيها قبل الموافقة على إجراء محادثات بشأن الأزمة التي سببها استفتاء الأكراد على الاستقلال، ومنها "الإقرار بالسيادة الوطنية على كل أراضي العراق".

وأكد أنه "يجب على الحكومة المحلية للإقليم الإقرار بولاية وسلطة الحكومة الاتحادية على المناطق المسماة في الدستور المناطق المتنازع عليها" وذلك في إشارة إلى مناطق يطالب الطرفان بالسيادة عليها ومنها كركوك التي تسكنها أعراق مختلفة بشمال البلاد.

وكان مقاتلو قوات البشمركة الكردية قد انتقلوا إلى كركوك عندما انهار الجيش العراقي في وجه "تنظيم الدولة" عام 2014 مما حال دون سقوط حقول النفط بالمنطقة في قبضة التنظيم.

واقترح رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الأسبوع الماضي تشكيل إدارة مشتركة لكركوك على أن تكون تحت سلطة بغداد.

الأكثر قراءة

القائمة البريدية