القطري حمد العماري لـ"جوشو": الكوميديا وسيلتي لمناقشة موضوعات حساسة وإيصال رسائل بطريقة يتقبلها الجمهور | التلفزيون العربي

القطري حمد العماري لـ"جوشو": الكوميديا وسيلتي لمناقشة موضوعات حساسة وإيصال رسائل بطريقة يتقبلها الجمهور

09/09/2016
قال الفنان الكوميدي القطري حمد العماري إن الكوميديا هي فن أستطيع من خلاله مناقشة موضوعات حساسة، وأستطيع من خلاله إيصال أفكاري ورسائلي بطريقة يتقبلها الجمهور؛ بعيداً عن طرق التلقين التقليدية التي ملَّ الناس منها. "
#جو شو#قطر#حمد العماري#الكوميديا#الكوميديا الاجتماعية#الكوميديا السياسية

قال الفنان الكوميدي القطري حمد العماري إن الكوميديا هي فن أستطيع من خلاله مناقشة موضوعات حساسة، وأستطيع من خلاله إيصال أفكاري ورسائلي بطريقة يتقبلها الجمهور؛ بعيداً عن طرق التلقين التقليدية التي ملَّ الناس منها.

وأضاف العماري خلال مقابلة مع برنامج الكوميديا السياسية الساخرة ""جو شو"" أنه في بداية عمله في ""الاستاند آب كوميدي"" لم يكن لديه هدف إلا إضحاك الجمهور، ولكنه عرف بعد ذلك أنه يستطيع من خلال عروضه أن يعالج موضوعات اجتماعية وسلوكيات خاطئة، ويمكن أن يكون مؤثراً في الجمهور أكثر من طريقة التلقين المباشر.

بدأ العماري حياته على المسرح مقدماً لعروض ""الاستاند آب كوميدي"" باللغة الإنجليزية، ولكن شهرته الحقيقية نالها من خلال برنامجه الكوميدي على يوتيوب ""كلمة راس"" باللغة العربية الذي يعالج فيه قضايا اجتماعية، ويحاول تصحيح سلوكيات خاطئة في المجتمع القطري.

وتحدث العماري عن فرق كبير بين تقديم العروض على المسرح وبين اليوتيوب مؤكداً على سهولة التعامل مع الكاميرا التي من خلالها يتم إيصال الصوت إلى اليوتيوب وبالتالي الوصول إلى الجمهور، ويتم مراجعتها بعمليات المونتاج والإعادة وغيرها.

أما المسرح فهو أمر صعب جداً، فهي مرة واحدة إما أن تصل إلى الجمهور من خلال إضحاكم والترفيه عنهم، أو سيكون الفشل حليفك، وأضاف أن أصعب المواقف التي يتعرض لها الكوميديان هي أن يخرج للمسرح ولا يجدُ من يضحك على عروضه.

وخلال هذه الفقرة التي استضاف فيها ""جو شو"" حمد العماري، قدم العماري مجموعة من العروض الكوميدية التي يقلد فيها مجموعة من الوافدين الذين يعيشون في قطر؛ في تأكيد على استضافتها لجميع الجنسيات في خليط اجتماعي متميز.

وتحدث العماري عن استضافة قطر لكأس العالم 2022، وقال بأن قطر قادرة على تنظيم هذا الحدث الضخم، وحجم قطر الصغير جغرافياً سيكون له إيجابيات على تنظيم المونديال، وسيتاح للجمهور أن يحضر أكثر من مباراة في اليوم نفسه، وسيكون هناك سهولة من الناحية اللوجستية على الجمهور والفِرق المشاركة.

الأكثر قراءة

القائمة البريدية