"السعودية" الأولى عالمياً في هدر الطعام | التلفزيون العربي

"السعودية" الأولى عالمياً في هدر الطعام

10/08/2017
مستوى هدر الطعام في السعودية يتجاوز ضعف المعدل العالمي.

في الوقت الذي يواجه اليمن المجاعة لثلث سكانه تقريباً، وتعاني سوريا من تهاوي في إنتاجها الغذائي بسبب الصراع الداخلي، تجد في المقابل دولاً عربية تحتل المراتب الأولى بين أكثر الدول إهداراً للطعام.

كشفت المنظمة العربية للتنمية الزراعية أن الكميات المهدرة من السلع الغذائية في الوطن العربي، تزيد عن 85 مليون طن، في عام 2014 وحده.

وشمل إحصاء أجرته مؤسسة "باريلا" الإيطالية للغذاء والتغذية عن 25 دولة؛ باعتبارها الأكثر هدراً للغذاء على مستوى العالم.

وجاءت السعودية في صدارة القائمة، إذ يهدر المواطن السعودي سنوياً حوالي 427 كيلو غراماً من الطعام، وبذلك فإن مستوى الهدر في السعودية يتجاوز ضعف المعدل العالمي.

واحتلت المركز الرابع الإمارات في قائمة أكثر الدول إسرافاً في الطعام، ويهدر المواطن الإماراتي نحو 196 كيلو غراماً من الأغذية سنوياً، فيما احتلت فلسطين المركز الـ 14 وتليها مصر في المركز الـ 16.

ولا تخلو دول الاتحاد الأوروبي من ظاهرة إهدار الطعام، ويبين تقرير للأمم المتحدة لعام 2015 أن الاتحاد الأوروبي يهدر نحو 22 مليون طن من الطعام كل عام.

وتشير منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة أن ثلث العالم يهدر ما يقارب 1.3 مليون طن من المواد الغذائية بتكلفة 750 مليار دولار سنوياً.

وبالرغم من التحذيرات المستمرة حول مخاطر هدر الغذاء عالمياً، يجهل البعض أن هدر الغذاء يهدد الاقتصاد والبيئة معاً؛ فرمي الفائض من الغذاء في حاويات القمامة سبب أساسي لإصدار غاز الميثان والذي يعد أخطر بـ 21 مرة من غاز ثاني أكسيد الكربون، ونتيجة لذلك بلغت البصمة الكربونية للنفايات الغذائية حوالي 3.3 مليار طن من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري.

يشار إلى أن أسباب ظاهرة هدر الطعام تترواح ما بين أخطاء في التخزين والنقل إلى عادات وتقاليد وثقافة المجتمعات.

الأكثر قراءة

القائمة البريدية